مشروع ملك الحياة للتراث والأشغال اليدوية

كيف لي أن أقسو عليك يا لغتي فبتي غريبة في زمن لا يفهمك تخرجت من جامعة خليل الرحمن بكالوريوس في الأدب العربي توظفت مؤقتا على آمل الاستمرارية لم أحظى بالفرصة الكاملة وحاولت مرارا وتكرارا دون فائدة دعم زوجي وعائلتي اعطاني روحا جديدة

اجتمعت مع بعض السيدات اللواتي يسكن حولي وبدئنا نفكر وبعد التفكير المستمر خرجنا بفكرة العمل على أعادة احياء التطريز الشعبي ودمج التطريز البرازيلي وقمنا بإنشاء صفحة على الفيس بوك أسميناها ملك الحياة للتراث الفلسطيني المشروع اقتصر في بدايته على مدينه بيت لحم وبعد المثابرة المستمرة بدء المشروع بالتوسع رغم تعرضي لعملية نصب لم تهز ارادتنا الى ان وصلت اعمالنا الى اراضينا الفلسطينية المحتلة وجميع مدن الضفة الغربية وامريكا وبريطانيا وما زلنا نعمل ونكافح بجد لبقاء استمرارية المشروع